برق الضاد
حييت اهلا قادما يهفو الى الضاد الاصيل فمرحبا

برق الضاد
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

برق الضاددخول

منتدى ادبي شامل يعني بفروع الادب العربي


descriptiondefaultعايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء Up313403718871



عذب فرات حرفيهما
بين أمل وضوء


descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
في البدء

كنت رجلا

وكانت هي الشمس والانثى

تُطلقني من شرنقة النور

الى حضن كونها الابهى

لِأفتّش عن مأوى

وابحث عن قلبها المخبوء

بعتمةٍ أقوى

انفذ من عمق جنونها

ومن جلد الشمس

فيدخلها الغرباء بالفحوى

وكيف ترى النور

عصورها الوسطى

وقلبها الحجري يمارس العدوى

فكم تبقى؟؟؟

وألوانها الضائعة لا تسعى

لرسم شفتين ضاحكتين

فوق الماء

وتُعيب ضحالتها حتى تُطوى

وانا اشحذ تحت نوافذها

سطورا من العشق والبلوى

وارغب ان تُدمى

فملئت قلبها أملا

قد يعانق السماء

ويمزّق الفتوى

فكيف تهجر الوانها الطيف

وتغادر ذالك البيت والمعنى

وأحمل اشعاري على صارية الموج

في آمادٍ تعرى

وانا من ملأ الليل

بنجومٍ تستلذُّ في الكون

رائحة المنفى

تفضحني فيها مدارات التقرّب

وتغرق في خمر قصائدها

تراتيل الطقوس

وقرابينا من الوجد

تظما في الشموس

وفي محاني الوهم تشوى

فتغادرنا الارواح

وتبقى فارغة هذي الكؤوس

نسكر على وقع مجاديف

في زاوية من مقهى

وبيت الكلمات

تسكنه الحسرات

حتى يُخوى

لا اتذكّر

ان للعدل شكوى

وانت قاضيا للنور

لاتنصفه الدعوى

حتى وان تغادرنا

كعين الاعمى

لنا بصيصا من شحوب

كالليل والنجوى

او يكسره الماء

في خجل احوى

انحني فأشربه

حتى يُروى

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz

 عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء 251991_10150997195168158_847933673_n
 



في البدء ،،،



 
كنتُ الماء الـ يسكن وجه الكون
 




مفزعة نبضات أمواجي من ظلام وحدتها



 
كنتُ الشمس الــ تدثر غيابك بعقيق النداء
 



حين تشكلت لي حدقة عينيك من غيمة الدخان
 



هامت آهاتي ثكلى





تقص على النور حكايا عشقها الأبدي :



 
بين شغاف قلبها أسكنت ملامح روحك منذ الأزل


أرأيت ،،، حين ينهمر نبضك


كيف ينثال الشوق بين أغصاني حثيثا



 
فتنتفض عصافير قلب لونتها الأيام بلون الانتظار


و على ضوء ابتسامة عينيك ،،، تغرد


لتُسمع الكون نداءات روحي




تناجيك في قلب الطهر :


ألا أيها المسافر في عين النهار


حاملا ثقال أسفار الشوق


تسطر البحر أمواج حنينك


حين ينام الأفق بين راحتي قلبك


هل قلت لك عن ذلك الوجع ،،،


الذي كان يسعى بين يديّ وجه الحزن


حين حدثه النور عن عينيك الساكنة قلبي


ما زال يغني من وقت الشوق الأول حتى ثمل


هل قلت لك عن كل تلك الدروب المعتمات


دون ولوج روحك في خاصرة النور بين أناملي


تناديك يا أنتَ يالغائب عن عيون الليل


ما أمتع النهار حين يحضر وجهك بين يدي


أو قلت لك عن تلك النجوم

 
الـ ترافق دروب المساءات العليلات


دون رضاب شفتي النور في روحك البيضاء


مازالت تبرق في سماء الوجد


فتخشع من نورها بوابات الظلام


أترَاها روحك حين تنظر في عينيَّ


أو عن تلك الغيمة الـ توسطت مفازات الحنين إليك


كانت تعبر نحو جبال الشوق على جبينك


و على تلة الوجد بين عينيك رست أمطاري


فتفتحت من شقائق النعمان


مواجد قلبي ،،، فهلا باركتها عيناكــــ


أيها المتعربش بين شغاف الروح و حناياها

 
هيت لك ،،،


فما أضاعت عيون الوقت من لحظات فارغة


دون أن يكون للثم أهداب الندى فوق مقلتيك


من صلوات نور تقيمها في معبدها الكائن


بين رئتيك ،،،،،،،،
 

أسمعت يا أنااااا تراتيل نبضي ؟


تناديكــــــــــــــــ

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
طقوس من الشوق


ورق ذابل في
الرياح


كنت على رصيف
موقدها


حطبا يتلذذ به
الوجع


ينتظر تباشير
الصباح


ليرقد في عريّ
اوردتك


دفئا


يشعل فيك شراشف
الوجد


تاركة وراءها


فوضى سائدة


تلملم خصلات شعرك


اصابع الفجر


حيث الليل يمرّ
بطيئا


معلنا في حضرتها


حربا باردة


فمن يكفل النور


لو تساقط في حجر
لهفتك


ومرّغ بعض الجنون


فوق براري الوجد


حين لامس كفيك


تساقط كالصقيع


واشتهى بمحض
ارادته


ذكرى خالدة


فمن يشتهي زوايا
الظلام


لو كان قلبي


تعربشه امرأة
واحدة


اختبئ الساعة
مهموما


اتعثر بالاوراق
الاشباح


لازلت اعيش وحيدا


اسهر في حضن
المسافات الشاردة


اهطل في كأسٍ
مرٍّ


فتشربه شفاه
متمرّدة


فهل اهدر ايامي
عبثا


وانثال فوق صواري
الموج


فتحملني الامواج


تتلاقفني الامآد


الى الجزر
الوهمية


في احداقها سفنا
ورديه


ونداءا اخير


يعبر فيه خيط
دخانٍ


والصدى يسكنه
الحب


والموقد يقتاد
الرماد


الى بيت الكلمات


كأنني انفخ في
الرجاء


نداءا من الوجد


او جمرة عائدة

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء 292ybyv.jpg&ld=20120629&ap=3&app=1&c=babylon2.hp.row&s=babylon2&coi=372380&cop=main-title&euip=41.196.90



طقوسا من الشوق

و يكتبني المساء ديمة عشق أبدية

تعلقني فوق وجه السماء ،،،


لأنزف لك وردا

و أقيم صلاة النور بين كفيك

تسألني عن حنيني إليك

و كيف يصير الوجد مشتعلا

إذا همست الريح باسمك همستين

يا سيد الندى


قبلك ،،،

كنت على حافة الانتظار

أترنح

لا شيء حولي

لا شيء داخلي

؛
فراغ

فراغ

فراغ
؛

و ليال عقيمة من الظلام ،،،

كان حظ المساء منها كرات لهب

تتدحرج عبر فراش الشوك

؛
حين حضر وجهك؛

صرت

ألمس السحاب

أغتسل بالبرد

و أسبح في هذا النور

المولود بين كفيك ،،،

مطر الشوق هناااكــ يناديك

هيا ،،، لنعد معا موائد الصحو

لنعانق صخب النجوم و صوت المطر


عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء ClickHandler.ashx?du=http%3a%2f%2fwww.habebe.net%2fvb%2fimg%2f2010%2f5%2f16906habebe.gif&ru=http%3a%2f%2fwww.habebe.net%2fvb%2fimg%2f2010%2f5%2f16906habebe.gif&ld=20120629&ap=1&app=1&c=babylon2.hp.row&s=babylon2&coi=372380&cop=main-title&euip=41.196.90



وحين يبدأ المساء

حين تسكن النجوم مهاجع النعاس

و يرفو القمر ترانيم اشتياقه
؛

آتيك أنا

من زمن لم يولد بعد

من اشتعال بيادر قمحي الـ تناجيك

من صرر الحنين الـ يئن قلبي بحملها

اغسل عرق الجبين بشهقة النار

وأمسح عتمة اليأس عن عينيك

و ألثم رمشك

و هنااااكــ فوق تلة النور

لا يزال نبيذ الشوق مطروحا على طاولة النداء

و عيون كحلها سنا اشراقك ،،،

تناديك

يا نبض الفجر

يا بسمة السماء الثامنة في عين الأمنيات

أيها الساكن بين طيات اللحظات

لأي فصول الوقت تنتمي

ولك وحدك كانت تراتيلي على لحن روحك

ولك وحدك علقت أسوار مدني بيارق انتصارك

و سلم النهرُ للبحر مفاتيح انعتاقه من ملح الدمع

وذوب في كأس الموت كل نبض كان يسكنني

لتشرق يوما شمس دافئة تمسح عن عينيك الحزن

كان على النور أن يتحد في لحظة شبقية بالنار

لينصهر بين أنامل العدم كل ما تبقى من الظلام

و لأولد لك أنا ،،، امرأة من نار و نور

؛
؛
؛
عايده

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
تعالي الى الشوق

وأجمعي شتات الحكايات

فقد روّيته في النوافذ أزهر

فيه البنفسج ثم أغتذى

من صدى الارتواء

وخبأته دافئا

في شراشف كفّيك

يعانق الحلم القديم

وصدرا مثقلا بالهموم والعناء

ها هو مستنفرا فوق الشفاه

يحطّم من الخمر

كاسا فارغا صارخا

ويحث الوجد على شوطٍ

من النار

يستجيب لك النداء

فيسقط البحر علينا خيمة من زبدٍ

والموج يسرح في خاصرة

او في ضباب المدن المسحورة

كمجدافٍ يثمل في ملحك احيانا

ويلمس صدر جنوني مسرعا

في خطاه

فيرى نهرا من الالوان في عينيك

يصمت في بحيرة

حدودها اناملك واطراف الرداء

فكيف ابقى في انتظار؟؟

مفعما بالريح

تحت الشجر الغائم

يدمي بصري هذا الغروب

وينثال من صدرٍ بليد

رذاذ الاشتهاء

فهل عائدة انت من رحم الوجد؟

ام كان اسما يلاطف السطور

بالاحتواء

فماذا اقرا في عينيك هذا المساء

وعلى سطر الفرات

شآبيب الرجاء

لكنني سافترش منك حفنة من حروف

اسقي مدادها شغفا

فتملأ كل الزوايا والرفوف

تصهل في رضابك خيول الحنين

ويستبح فيك شوقي

عريّ الخيام

ونرحل في قوافل السنين

انثيالا من النار

نسأل الرحمة من آلهة الموج

وارباب السفين

ومن اشواقنا نعصر خمرا

كؤوسه

اصابعا في عناق

وانثيالا من شفتين

يامملكة من صخب الضياء

دعي النور يشتهي هذا النداء

لقد مرَّ يوما

طائر الشوق في غروب حزين

فهل تبُحرين ؟؟

عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء Images?q=tbn:ANd9GcQsMyUiQUUi5wfOmmt2V-uBa_3wLy4Sz-4o0Xn9mFJBakMM2dLpEbrSOv7wSQ

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz



عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء ClickHandler.ashx?du=http%3a%2f%2fwww12.0zz0.com%2f2010%2f04%2f11%2f12%2f730132992.gif&ru=http%3a%2f%2fwww12.0zz0.com%2f2010%2f04%2f11%2f12%2f730132992.gif&ld=20120719&ap=7&app=1&c=babylon2.hp.row&s=babylon2&coi=372380&cop=main-title&euip=197.123.32





نبض الشوق



يكتسي الشوق لون الغياب الأحمر
يدميني على أعتاب الرحيل
حين يوشوش للفجر أسرار الندى
يبحر في نهر النبض فاردا شراع السؤال
إلى أين تذهب شمس الوجد حاملة مصابيح اشتياقي ؟
و أي بحر من بحور مملكة الرحيل يغمر الحزن فيه وجه الفرح ؟
يؤذن في بلاد الشوق قلبي لموعد صلاة النور
أُهم بالتيمم فما كان للوصول لندى جبينك من سبيل
و أُولي وجهتي باتجاه قبلة العشق ،،، قلبك
تسألني الشمس و هي تودع ذاك الافق البعيد
لأي القبلتين أولي وجهي ؟
و أنا قبلتي في صدرك تنبض بتراتيلي
يخشع من مسكها العنبر
يا حبيبي
يا نبضة اشتياقي
على متن غيمة عشق
لا تحمل منا سوانا
كن معي
لا تفلت يدي من يديك
لنرتفع
إلى أقصى غيمات الوجد
لا تجعل في قلبينا إلانا
لهطول
كما الندى من مرتفع العشق
لا تنظر إلا في عيني
و ألق بنا نهووووووووي سريعا
للسماء
؛
؛
؛
عايده

descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
عايده  وأبو أديان  في انكسار  الضوء 1342691165932


في عناق تفردتما به


ايها الرائعان

تتساقط حروف النبض انثيالات شوق وحنين وتضوع في المكان فتبعث في الروح تداعي السحر ،

أبا الاديان :

طقوسا من الشوق

و يكتبني المساء ديمة عشق أبدية


تعلقني فوق وجه السماء ،،،


لأنزف لك وردا


و أقيم صلاة النور بين كفيك

تسألني عن حنيني إليك

و كيف يصير الوجد مشتعلا


إذا همست الريح باسمك همستين

يا سيد الندى

قبلك ،،،

كنت على حافة الانتظار

روعة النجوى على يدي الرائعة عايدة تتحول الى طيور حنين لتبلغك ،

الغالية عايدة :

كنت على رصيف
موقدها


حطبا يتلذذ به
الوجع


ينتظر تباشير
الصباح


ليرقد في عريّ
اوردتك


دفئا


يشعل فيك شراشف
الوجد


تاركة وراءها


فوضى سائدة


تلملم خصلات شعرك


روعة البوح لابي الاديان


كنتما رائعين وانتما تنقشان فوق الشمس فوق الغيم حروفا من نور

لكما مودتي


باقات ورد من جنى بساتينكما الرائعة



descriptiondefaultرد: عايده وأبو أديان في انكسار الضوء

more_horiz
البرقان اللامعان


ابو اديان الجبوري


عايده بدر


شامخان في عالم الحرف والمعنى ، برقتما فارعدتما فامطرتما جمالا


رائعان وليس بغريب


تقديري

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
موقعنا على الفيس بوك
محمد سوادي العتابي
قناة برق الضاد
لمن يرغب في الانضمام الى مواهب الادب يرجى زيارة
شيرين كامل


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى